بسم الله الرحمن الرحيم

دولة الخلافة الراشدة

بيت المقدس

تأسست سنة 1421هـ / 2000 م

الرئيسة |  

www.khelafa.org

قال تعالى : (( من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه ، فمنهم من قضى نحبه ، ومنهم من ينتظر ، وما بدلوا تبديلا )) صدق الله العظيم           
جديد الموقع .. أخبار ، آراء ، تحليلات ، أبحاث
 

 
 

بيان ظهور المهدي

بيان من ربّ العالمين الى كافّة المسلمين في مشارق الأرض ومغاربّها بأنّه ظهر أحمد المهدي وأعلن الجهاد المقدس من أجل تحرير فلسطين حتى تقام خلافة الإسلام الرّاشدة، على نهج النبوّة والحكم بالقرآن دستور الله والسنّة النبويّة حتى يقام العدل الربّاني الذي أمر الله به من دون تفرقة في اللون والجنس لأن القرآن عندما أنزله الرّحمن أنزل الى البشّرية جمعاء من دون إستثناء أيّ بلد عن آخر.

 ولذلك نطلب من جميع المسلمين في كافّة أنحاء المعمورة مديد العون للثورة الإسلامية العالمية من أجل تحقيق الوعد الربّاني الإلهي الذي وعد الله به نبيه وتحدث به الرّسول (ص) في أحاديثه النبويّة الشريفة وقال ستقام خلافة في آخر الزمان على نهج النبوّة، ومقر خلافة الإسلام الرّاشدة سيكون بيت المقدس؛ فالإمام منكم ويعمل من أجل إنقاذكم من شرّ جاهلية القرن العشرين الى النور الربّاني نور اليقين، ولقد أقسم اليمين وبايع الله ورسوله والمؤمنين فكل من بايع الله ورسوله والمؤمنين وبايعه فهو على طريقه ونهجه فكل من بايع وأخذ البيعة فهو من المسلمين وله ما عليهم.

 ولذلك نرجو من العليّ القدير العزّيز أن يجمع المسلمين تحت رايته راية الله عزّ وجلّ، وهي الراية السوداء المكتوب عليها لا اله الا الله محمد رسول الله والقرآن دستور الله والإسلام دين الله، فله من الله عزّ وجلّ الراية  السوداء والعمامة السوداء والسيف والجبة السوداء، فكونوا مع الله ولا تحيدوا عن طريقه لأن من مات مات شهيداً. ومن عاش عاش سعيداً. فالآخرة خير وأبقى لمن آمن واتقى، قال تعالى عزّ وجلّ في كتابه العزّيز وهو خير القائلين "بسم الله الرّحمن الرّحيم من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه، ومنهم من ينتظر، وما بدّلوا تبديلا” صدق الله العظيم

وإنها لأحدى الحسنيين اما النصر أو الشّهادة

 
 

بسم الله الرّحمن الرّحيم

 

ملحق البيان

 

الحمد لله ربّ العالمين معزّ المتقين ومذل الكافرين بسم الله وبالله نتوكل دائماً. إن هذه الثّورة الإسلامية التي رفع لها آذان الجهاد هي صيحة الاهية من عند الله عزّ وجلّ وتستمر حتى إقامة الخلافة الرّاشدة محدثة معجزة القرن العشرين، القوة الإلهية من إنس وجان وسائر جميع المخلوقات تعمل من أجل الوعد الربّاني والحكم بالقرآن دستورا، وبالسنّة النبويّة الشريفة، قال الله تعالى وقل جاء الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقاً، سبحان الذي بيده النصر والغلبة سبحان مضيء الكون المظلم، سبحان الذي ينطق الحجر والشجر يقاتل مع المسلم، إنها الإرادة الإلهية ونعم الإرادة، فلقد كتب في اللوح المحفوظ هذا وقرن الله اسم نبينا محمد (ص) باسمه، وقال للقلم اكتب وقال القلم ماذا أكتب؟ قال اكتب لا اله الا الله محمد رسول الله كل من قالها من قلبه ادخله الله الجنة وعصمه من النار.

فيا أحباب محمد حان الأوان لدفع الظلم عن الأمة المسلمة واعلاء كلمة الله فالإسلام سترفع راياته في كل مكان، ويعم في الأرض الأمان المفقود فهنيئا للمؤمنين المجاهدين في سبيل الله وفوزا يستحقونه على طاعة الله واجتناب معاصيه قال تعالى (بسم الله الرّحمن الرّحيم، وإذ يعدكم الله إحدى الطائفتين أنها لكم وتودون ان غير ذات الشوكة تكون لكم ويريد الله ان يحق الحق بكلماته  ويقطع دابر  الكافرين)صدق الله العظيم.

من أرض الإسراء والمعراج تنطلق الهبّة الإلهية وهي الثّورة الإسلامية العالمية لتغير ميزان القوة العالمي متحدية أمريكيا والصهيونية العالمية وروسيا الملحدة، ان الجهاد فرص عين في هذه الأيام على كل مسلم ومسلمة حتى أن المرأة تخرج دون إذن زوجها للجهاد فهذا هو وقت الثبّات والعمل من أجل نصرة الحق على الباطل، والمحبة في الله اليوم واجبة وفرض الهي من أجل تطهير الأراضي المقدسة من الغزاة المحتلين.


 

 

    

 
 
بحث متقدم
محاور في دولة الخلافة
أدعية ربانية ::
كتاب الحرز الرباني ::
آيات الكشف ::
الأوراد العامة ::
تعليمات عامة ::

::  كتاب شمس نور الاسلام


محاور في دولة الخلافة
أوامر وتكليفات ::
قسم وولاء ::
جديدنا ::
مواد صوتية ::
مواد تصويرية ::
مواقع مساندة ::
دستور الخلافة ::
ميثاق الثورة ::

محاور في دولة الخلافة
من نحن ::
بيان الظهور ::
رسائل وفتوحات ::
العهود الربانية ::

الرئيسة |  

تنبيه:المواد المسجلة على هذا الموقع وغيره محفوظة ومسجلة.وكل من يحاول التعرض والتغيير سيقع تحت المساءلة القانونية أمام القائمين على هذا الأمر الرباني .

 
----------------------------------------------------------------------------------